إهمال اللغة العربية

اللغة هي وعاء ثقافي، وبريد للتواصل بين الناس، ووسيلة للتعبير .. وهي ليست بالضرورة مدعاة للفخر أو التذمر فهي مجرد وسيلة للتعبير. ونفس الكلام ينطبق على اللغة العربية. ولكن العجيب والغريب والمريب!!! أن نرى الناس تتعامل مع اللغة على أنها نوع من البريستيج والمكانه الاجتماعية، فهناك من يربط التحضر بتزيين الكلام ببضع المصطلحات الأجنبية، انجليزية أو فرنسية أو ايطالية …

وتكتمل المصيبة أو الجريمة مع إهمال الناس للغتهم الأم في وطنهم الأم ؟

لست اليوم بصدد البحث عن أسباب المشكلة وتحليلها وتقديم الحلول ولكن أعرض عليكم بعض ما اقتنصت كاميرتي من إهمال وتحقير للغة العربية في دولنا العربية ..

* حناح السيدات الطبي .. والمقصود “جناح”

طبعاً هذه الطريقة من الكتابة معروفة جداً لدينا في الإمارات ، وهي الطريقة الهندية أو الهندوعربية أو العربهندية .. ويستخدمها تقريباً جمييييييييع محلات البقالة والسوبرماركت في المناطق السكنية … وهي من أكثر الطرق التي تحتوي على أخطاء مضحكة للغة العربية أو وحتى الانجليزية أحيانا…

مطعم الحرام الأخضر !!! هي ببساطة مطعم الحزام الأخضر

لا أدري منهم الأشخاص “المحونين” فقط !!! اللي يعرف يخبرني 

نهتم بأطفالاء … “أي الأطفال” … كل واحد يهتم بأطفالاءه، واللي ما يهتم بأطفالاءه، أطفالاءه ما يكونون سعداء .. 

لا تعليق

جفف السرعة وبسرعة  

أي خفف السرعة

أرض السلام التموين بلمواد الغزائية .. وعليكم السلام 

لا تنس تلبس “الخوزه”

فعلاً الطريق مفلق .. انا اللي اتفلقت ..:(

واترك التعليق لكم يا سادة يا كرام